دهان الحوائط

دهان الحوائط

دهان الحوائط

دهان الحوائط
دهان الحوائط

 

 

 

البدء بطلاء الجدران تجهيز المواد الخاصّة بطلاء الجدران، والبدء بغمس ثلث الفرشاة الدوارة التي تستخدم في علبة الدهان ، ويجب عدم وضع الفرشاة على حواف العلبة حتى لا يقع الطلاء على الأرض، والتأكّد من أنّ مدة غمس الفرشاة صغيرة لكي لا تتشبع الفرشاة بالطلاء . في المرة الأولى من طلاء الجدران يجب استخدام الفرشاة الدوارة؛ فهي تساعد في التحكّم في الفرشاة بشكل أفضل، ثم القيام بتمرير وتجربة الفرشاة لنتأكّد من مرونتها وسهولة حركتها. بعد التأكّد من مرونة الفرشاة يجب البدء بطلاء الجدران من منتصف الحائط، وطلي الحائط من الأعلى للجهة السفلى ، ثمّ إعادة نفس الخطوة بنفس المكان للتأكّد من وصول الطلاء وتوزّعه بشكلٍ جيد، كما يجب البدء عادةً  من الحواف حتى الوصول إلى منتصف الحائط. طريقة استخدام الفرشاة غمس الفرشاة الدوّارة في الدهان والتأكد من أن ثلث هذه الفرشاة مشبعة بشكلٍ كامل، ثم البدء بدهن الحائط من الحواف من الأعلى للأسفل تعطي شكل حرف W في حالة الرغبة في طلاء أكثر من طبقة؛ حيث يجب التأكّد من جفاف الطبقة الأولى قبل وضع الطبقة الجديدة من الطلاء . طريقة تنظيف الفرشاة يجب نقع الفرشاة في وعاء يحتوي على ماء دافئ ومسحوق غسيل وتركه لمدّة من ربع الى ثلث ساعة، ثمّ إخراجها وتجفيفها وتركها لمدّة خمس دقائق في الهواء لتجف. طلاء اللون التالي يجب مزج اللون الجديد بوضع جزء من لون الطلاء الأساسي؛ كالأبيض، والبيج في وعاء للطلاء، ثمّ البدء بإضافة قطرات من اللون الآخر من علبة زجاجة الألوان الصغيرة، وإضافتها بالتدريج قطرةً قطرة حتى تصل لدرجة اللون الذي ترغب به، ويمكن أن تخفّف درجة اللون بإضافة الطلاء الفاتح اللون والعكس صحيح. تجربة اللون الجديد على جزء صغير من الجدار في أسفل الحائط وتركه نصف ساعة ليجف تماماً والتأكد من الحصول على الدرجة التي ترغب بها ثمّ إكمال طلاء الجدار كما ذكرنا مسبقاً ، مع ملاحظة عدم البدء بطلاء الجدار باللون الجديد الى حين التأكّد أنه قد جف بشكلٍ كامل .

 

دهان الحوائط
دهان الحوائط

 

القرميد يحرص كل إنسان عند بناء بيته على تصميمه بروعة وإتقان، وظهوره بأجمل مظهر. ومن البيوت التي تدلّ على ذوق أصحابها الرفيع تلك المسقوفة بالقرميد، فتربُّع القرميد على رأس البيت يضفي عليه لمسة خاصة من الرقي والإبداع. والقرميد يصنع من الطين الذي يتم تحضيره في أفران خاصة لذلك، وطليه بعد ذلك بالرصاص والنحاس والرمل. وله ألوان عديدة وإن جرت العادة على استخدام الأحمر منه، وبالإضافة إلى ميزته الجمالية فله فوائد عديدة، منها رد أشعة الشمس وحرارتها وإكساب البيت البرودة في فصل الصيف، والحماية من المطر في الشتاء، وهو يدوم لسنوات طويلة ويحافظ على لونه. يمكن استخدامه لسطح المنزل أو للنوافذ أو للبلكونات، ويصدّر القرميد من بلاد عديدة كإسبانيا، والأردن، والسعودية، والبرتغال، والصين، وإيطاليا، وأجود أنواع القرميد هو القرميد الإيطالي. كيف يتم تركيب القرميد في البداية يتم اختيار أحجار القرميد من حيث اللون، والشكل، والحجم المناسب للسطح الذي ستبنى عليه، وللقرميد أنواع عديدة لكل منها شكله المميز عن غيره، فهناك أنواع تكون على شكل أسطواني، وأنواع أخرى مقسومة نصفين على شكل مربعات. اختيار قطع العازل الحراري بالحجم المناسب. تحضير الأعمدة المعدنية (الهيكل) على السطح بحيث تكون ثخانة العمود قرابة السبعة مم، والمسافة بين العمود والآخر حوالي ثلاثة أمتار. تركيب الإسوارة على الهيكل المعدني. تركيب الهيكل المعدني، بحيث تكون المسافة حوالي سبعين سم بين كل ضلع وآخر. يتم تركيب المشمع القرميدي العازل بحيث يكون ارتقاعه حوالي مترين. تركيب شرشف خشب سويدي بحيث يكون سمكه 2.5 سم، وتركيب خشب سويدي بحيث يكون سمكه 2.5 سم. تثبيت خشب الأساس بمسامير بولاد. يتم تقسيم البيش، وإذا كان البيش إيطالياً تكون المسافة بين البيشة والأخرى حوالي خمسة وثلاثين سم. تركيب القرميد على الهيكل المعدني وتثبيته بالمسامير، ومن ثم قصه بما يتلاءم مع الهيكل. حفر الواجهة المقابلة للشرشف الخشبي السويدي، وتركيب صاج عازل على شكل شرحات بحيث يكون سمكه نصف سم. بوساطة الإسمنت والتراب يتم تركيب الطرابيش. يتم عزل الطرابيش بالروف غارب. يتم تقسيم الإسوارة من أجل تركيب الديكور بشكل عرضي، بحيث يكون سمكه واحد ونصف مم. تقسيم بمسافة تعادل سبعين سم. تثبيت البيش بسماكة 2.5 مم. تركيب الخشب بحيث يكون سمكه حوالي ثلاثة عشر مم بما يتلاءم مع الهيكل المعدني. يتم دهن الخشب بالزيت الحار. تركب التمديدات الكهربائية بالشكل الذي يفضله صاحب المنزل. تغطى الأعمدة بخشب خاص بها، وتدهن بحديد زياتي باللون المرغوب به.